أنتِ مُتمكّنة من هذا.

كيف تتقنين الشيء الذي ترغبين دومًا في تعلمه!

أنتِ مُتمكّنة من هذا.

هل هناك شيء كنتِ دائمًا تريدين تعلمه ولكن لم تسنح لكِ الفرصة؟ ربما يكون تزيين الكعك، أو العزف على الجيتار، أو الرقص في استعراض، أو رسم صورة أو زراعة الخضروات الخاصة بك.

المشكلة هي أنكِ لم تكن لديكِ الشجاعة للبدء في التنفيذ. أعتقد أنه الوقت المناسب لتثقي في نفسكِ وتدعي مواهبكِ تتألق. إذا لم تنجحي من المرة الأولى فحاولي وحاولي مرة ثانية. نحن نحب هذه المقولة لأنها تتحدث عن عدم الاستسلام!

جربي هذه النصائح وابدئي اليوم:

اكتسبي خبرة مباشرة

ابحثي عن شخص تعرفينه أو معجبة به وهو حقًا موهوب فيما تريدين تعلمه. اسأليهم إن كانوا على استعداد لتقديم المشورة أو السماح لك بمرافقتهم لبضعة أيام للحصول على بعض المعلومات القيمة وراء الكواليس. لا تخافي من طرح الكثير من الأسئلة، حتى لو كنتِ تعتقدين أنها تبدو سخيفة.

تعلمي من الآخرين

حاولي العثور على برنامج تعليمي على الإنترنت أو البحث عن دورة محلية في منطقتكِ يمكنكِ حضورها. ستُدهشين من مقدار المعلومات التي يمكنكِ تعلمها من البرامج التعليمية عبر الإنترنت، والتي غالبًا ما تكون مجانية! وإذا كان من الممكن بالنسبة لكِ، حضور دورة قد تفتح الأبواب الأخرى كذلك، ويمكنكِ مقابلة بعض جهات الاتصالات المميزة وربما حتى العثور على فرصة تدريب أو عمل.

لا تستسلمي

تذكري أن الشخص الذي يعجبكِ لم يولد بهذه الموهبة الرائعة، بل عمل بجد لتعلم المهارات حتى يصل إلى ما هو عليه الآن. وربما شعر بعدم الحماس في مرحلة ما أو أن الجميع كانوا أفضل منه، وقد مرت علينا جميعا تلك الأيام. ويكمن مفتاح النجاح في التعامل مع السلبية والأوقات العصيبة وعدم الاستسلام مطلقًا.

اطلبي الدعم

أخبري أسرتكِ أو مقدم الرعایة عن المھارة التي ترغبين في تعلمھا، ولماذا أنتِ متحمسة لها وما تفعلين من أجل تعلم المزید. وهناك طريقة رائعة لبناء علاقتكِ معهم وهي أن تطلبي منهم المساعدة عند الحاجة إليها، أو إخبارهم بأنكِ ستقدرين أي مساهمة يمكنهم تقديمها.

وعليه، والآن بعد أن قررتِ إتقان أحلامكِ، تذكري أننا جميعًا نمر بأيام جيدة وأيام سيئة. عليكِ التركيز على الأمور الجيدة ونسيان الأمور السيئة وإظهار كم أنتِ موهوبة للجميع!