هل تعتقدين أنه ليس هناك أحد تتحدثين معه؟

هناك أشخاص بالغون يمكنكِ الثقة بهم

هل تعتقدين أنه ليس هناك أحد تتحدثين معه؟

اسمي ساتو. وعمري 13 عامًا. يعيش والداي في قرية صغيرة. لم يكن باستطاعتهما الاهتمام بي وبأشقائي الأربعة. لذا انتقلت للعيش مع خالتي وزوجها في المدينة. وبقيت هنا منذ يونيو العام الماضي. كنت وحيدة للغاية عندما جئت إلى المدينة أول مرة.

لدى خالتي وزوجها ثلاثة أبناء. وتسافر خالتي بكثرة نظرًا لطبيعة عملها. لذا لم أكن قريبة منها للغاية. شعرت أنه لم يكن لدي أي أحد للتحدث معه. وعندما جاءت دورتي الشهرية لأول مرة في الشهر الماضي، لم أكن أعرف مع من ينبغي أن أتحدث.

ثم قابلت ريتا! بدأَتْ في الذهاب إلى مدرستي في الفصل الدراسي الماضي، وأصبحت شريكتي في الدراسة. كنت حقًّا في غاية السعادة. فهي فتاة لطيفة حقًّا وذكية أيضًا. أقوم بإخبارها كل شيء. حتى مشكلاتي مع الأولاد في المدرسة.

وبما أننا في العمر نفسه، أوضحت ريتا أنها لا تستطيع مساعدتي في كل الأمور. وأنني أحتاج شخصًا أكبر سنًّا للتحدث معه. وينبغي عليَّ التحدث مع خالتي. ولأن خالتي تسافر فهذا لا يعني أنه ليس باستطاعتي التقرب منها. أخبرتني ريتا بأن أحاول لمرة قبل أن أستسلم كليًّا. كنت خائفة قليلًا، لكنني أخبرت خالتي في الأسبوع الماضي عن دورتي الشهرية. وكانت خالتي رائعة! أخبرتني خالتني عن كل الأمور التي يمر بها جسدي في هذه الفترة. حتى أخبرتني بعض الأشياء التي لم تكن ريتا تعرفها!!

أوضحت ريتا لي أنه لا يجب عليَّ أن أظل خائفة من مشاركة مشكلاتي. غالبًا ما يفرح الأشخاص البالغون بمساعدتكِ، كل ما عليكِ فعله هو السؤال! حتى إذا كانت خالتي بعيدة، يمكنني التحدث الآن إلى مستشارة التوجيه في المدرسة. ووجدت بعض الأشخاص الذين بإمكاني الثقة بهم. ومن ضمنهم قريبي الأكبر سنًّا، مارك. وفي بعض الأحيان، أذهب إليه للحصول على المشورة بخصوص الأولاد حيث يسهِّل عليَّ فهم مثل هذه الأمور.

أدرك الآن أنه لا يجب عليَّ التزام الصمت إذا حدث خطأ ما. إذا كانت لديكِ مشكلة وتحتاجين شخصًا للتحدث معه جربي هذه النصائح:

  1. اعثري على شخص بالغ تثقين بهِ، مثل والدتكِ أو معلمتكِ.
  2. فكري بالأشياء التي ترغبين في قولها أولًا ومارسي قولها بالفعل قبل البدء.
  3. تخيلي جريان المحادثة على نحو جيد؛ مما سيساعدكِ على التخفيف من الشعور بالخوف!

يمتلك الأشخاص البالغون الكثير من الحكمة والخبرة؛ لذا لا تشعري بالخجل. فلديهم الإجابات بالفعل!