لماذا ينبغي لي أن أدخر؟

من الأسرار التي تساعدك على تحقق أحلامك معرفة متى تنفقين ومتى تدخرين!

لماذا ينبغي لي أن أدخر؟

من الصعب أن أقول لا للإنفاق عندما تكون صديقتي "نيها" معها نقود دائمًا لشراء وجبة خفيفة لذيذة بعد المدرسة، أو عندما يكون هناك خصم على الوشاح الرائع الذي كان يعجبني. وحتى عندما وعدت نفسي بالادخار، ولكن ينتهي الأمر دائمًا بأن أفتح محفظتي وأنفق ما فيها… لا يوجد أي بأس في أن تدللي نفسك بين الحين والآخر، ولكن من المهم أيضًا أن تدركي أن التسرع في الحصول على شيء بسيط الآن قد يعني أن هناك شيئًا أفضل ربما يفوتك في المستقبل. إذًا كيف تعرفين ما يستحق أن تنفقي عليه؟ هل تحتاجين إليه فعلاً أم أن لديكِ مجرد رغبة في ذلك؟ مثلاً ذلك الحذاء الفاخر لا بدّ منه (وبالأخص عندما يكون لديكِ مناسبة خاصة قادمة!) ولكن هل تحتاجين إليه حقًا؟ الحاجات هي الأشياء التي لا يمكنك الاستغناء عنها؛ الطعام الصحي، وحذاء المدرسة، والدواء عندما تكونين مصابة بالبرد. أما الرغبات، فكما هو واضح من اسمها! إنها الأشياء التي ترغبين في الحصول عليها ولكن يمكنك الاستغناء عنها. "نيها" دائمًا ما تقول أنها تستثمر في مشترياتها من الأزياء والإكسسوارات، مثل حلقها الجديد. ولكن، هل هي كذلك حقًا؟ حلق "نيها" يبدو جيدًا اليوم ولكنه ربما لا يدوم معها سوى بضعة أشهر. الاستثمار الجيد هو الذي يدوم معكِ لسنوات أو تنتفعين به لعدة أشهر قادمة. ولذلك وبدلاً من شراء شيء رائج هذا الموسم ولكنه يفقد رواجه الموسم القادم، كان الأحرى بـ "نيها" أن تدخر ذلك المال لشراء حذاء للمدرسة العام القادم. والحاجات ليست بالضرورة أن تكون دائمًا مملة أو جادة، فمن الممكن أن تكون أشياء مسلية أيضًا، مثل ذلك المال الذي تنفقينه لأخذ دورة كمبيوتر تعليمية في المركز الاجتماعي بالمدينة! إن أفضل أنواع الاستثمار هي تلك الأشياء التي يمكنها أن تغير حياتك، مثل ماكينة الخياطة والتي ستمكنك من البدء في كسب مالك الخاص أو رسوم الدراسة لمواصلة التعليم. هذه هي الأشياء التي ينبغي لكِ على الأرجح أن تدخري لها. وهذا يعني أن تقولي "لا" اليوم للوشاح الجميل، ولكنك ستستحقين الانتظار، وستفخرين كثيرًا بنفسك عندما تستطيعين في نهاية المطاف تدبير المال اللازم لتحقيق حلمك الكبير!