ساعديني! تم اختراق حسابي على الفيسبوك!

ساعديني! تم اختراق حسابي على الفيسبوك!

حسابي على الفيسبوك يرسل رسائل غريبة وأنا لا أعرف لماذا. ويُرسل أشياءً ليست مني. وصديقاتي يقلن أنه قد تم اختراق حسابي. فكيف يمكنني إيقاف ذلك؟

المخلصة، المخترَقة والحزينة

عزيزتي المخترَقة والحزينة،

يا عزيزتي، يبدو أنه قد تم اختراق حسابكِ. وبعبارة أخرى، قام شخص ما بالدخول إلى حسابكِ ويقوم بنشر رسائل نيابة عنكِ، مدعيًا أنه أنتِ. ويحدث ذلك أحيانًا عندما تنسَي تسجيل الخروج من حسابكِ في مقهى الإنترنت. ويمكن أن يحدث ذلك أيضًا إذا سمحتِ لإحدى الصديقات باستعارة هاتفكِ المحمول. وأحيانًا يحدث ذلك بواسطة محترفي الاختراق (القراصنة) الذين يمكنهم تسجيل الدخول إلى الكثير من الحسابات باستخدام تقنيات متقدمة جدًا.

يقوم القراصنة (سواءً كانوا من الصديقات أو غريبات) بالنشر من صفحتكِ أو حسابكِ دون تحكم منكِ. وأحيانًا ما تقوم الصديقات بذلك على سبيل الدعابة، لكن من المهم محاولة إعادة السيطرة على حسابكِ بأسرع ما يمكنكِ!

في معظم مواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك وتويتر، يمكنكِ الإبلاغ عن الوقت الذي حدث فيه اختراق حسابكِ. وإذا حدث ذلك بواسطة صديقات على سبيل المزاح، فغيِّري فقط كلمة المرور الخاصة بكِ وقد يحل ذلك أيضًا المشكلة.

تذكري دائمًا تسجيل الخروج من حسابكِ وحافظي على آمان كلمة المرور الخاصة بكِ، سواءً أكنتِ تسجلين الدخول من مقهى إنترنت أو الهاتف المحمول الخاص بإحدى صديقاتك. قد يبدو ذلك غير ضروري، لكن بإمكانه حمايتكِ من قيام شخص ما بنشر أشياء نيابةً عنكِ والتي قد تسبب لكِ الإحراج أو الضرر.

حظًا سعيدًا في حل مشكلة الاختراق! محبوبتك، السيدة تك