ماذا تريدين أن تصبحي عندما تكبرين؟

إليك 3 خطوات لمساعدتك على البدء

ماذا تريدين أن تصبحي عندما تكبرين؟

هل يتم سؤالك دائمًا عما تريدين أن تصبحي عندما تكبرين؟ آه - يمكن أن يكون هذا السؤال محيرًا للغاية إذا كنت لا تعرفين حتى الآن!

لا تقلقي بشأن ذلك! لدينا 3 خطوات سهلة يمكنكِ اتخاذها لبدء رحلة استكشاف مسارك. نعم، إنها رحلة، لن تكتشفي ما تريدين أن تصبحي بين عشية وضحاها. لذا كوني صبورة مع نفسك واستكشفي!

1. فكري في ما تستمتعين به

هل تحبين الرسم؟ ربما يمكنك التفكير في أن تصبحي فنانة. هل تستمتعين بسرد القصص؟ يحوِّل الكتَّاب سرد القص إلى مهنة. أو ربما قد تستمتعين بالرياضيات وحل المشكلات؟ يمكنكِ أن تصبحي سيدة أعمال أو محاسبة. يجب أن يكون حلمك شيئًا يمكنك الاستمتاع به - لذا فكري في ما تحبين القيام به حقًا.

2. اكتشفي ما أنت جيدة فيه

من الجيد أن تكوني ماهرة في شيء ما. يساعدك ذلك على بناء ثقتك بنفسك. لذا ضعي في اعتبارك ما إذا كانت لديك مهارة تريدين تطويرها إلى المستوى التالي. هل انت جيد في الرياضة؟ ربما يمكنك أن تصبحي رياضية محترفة! هل أنتِ جيدة في حل المشكلات العملية؟ يقوم المهندسون بحل المشكلات كمصدر لكسب العيش! هل يتوافد زملاؤك في الصف لطلب المساعدة في واجباتهم المدرسية؟ ربما يمكنك أن تصبحي معلمة!

3. فكري خارج الصندوق واستكشفي أشياءً جديدة

أبقي عينيك مفتوحتين وشاهدي ما هي الوظائف التي يقوم بها الأشخاص من حولك. قد تكتشفين حقلًا جديدًا تمامًا أو مهنة لم تفكري بها من قبل. أيضا هناك العديد من فصول ما بعد المدرسة والفصول الصيفية يمكنك تجربتها. قد تكتشفين موهبة لم تكوني تعرفين أنكِ تتمتعين بها!

إن البدء هو أهم شيء. إذا كنتِ تعرفين بالفعل ما تريدين أن تصبحي عندما تكبرين ... فعليك السعي وراء تحقيقه أيتها الفتاة! واصلي العمل عليه. إذا كنت ما زلت لا تعرفين، لا داعي للذعر. كما قلنا، إنها رحلة، وتستغرق الرحلة بعض الوقت. قد تأخذين بعض المسارات المختلفة، ولكن إذا اتبعتِ قلبك، فسينتهي بك المطاف في النهاية إلى حيث ترغبين.