هل من المفترض أن تكوني؟

كيف هي قدوتكِ؟ لنعرف ذلك الآن!

هل من المفترض أن تكوني؟

قد تبدو الحياة معقدة! فمع وجود العديد من التأثيرات والآراء المحيطة بكِ، سواء من الأصدقاء والزملاء وحتى المعلمين وأولياء الأمور والأخوة، ناهيكِ عن وسائل التواصل الاجتماعي، فإنه غالبًا ما يكون من الصعب معرفة من نستمع إليه وما هي القرارات الجيدة أو السيئة.

لدينا جميعًا نماذج يحتذى بها. ربما بالنسبة لكِ هي فتاة أكبر سنًا تقطن في آخر الشارع وتدير بنجاح مشروعًا صغيرًا من منزلها؛ أو معلمتكِ التي تدرك قدراتكِ وتحثكِ على القيام بأشياء عظيمة؛ أو يمكن أن تكون عمتكِ وعمكِ منبع الحكمة والتشجيع؛ أو ربما هي فتاة ملِهمة على Instagram تحوز كل ذلك معًا. ولكن هل يمكن أن تكن القدوات مرشدات جيدات؟

كيف يمكنكِ معرفة ما إذا كان يمكنكِ الوثوق بهذا الشخص لإعطائك التوجيه والمشورة، ومساعدتكِ على اتخاذ قرارات جيدة؟

عليكِ البدء بهذه الخطوات البسيطة:

1. عمل قائمة

اكتبي القيم الخاصة بكِ، لماذا تحتاجين إلى مرشدة وما تبحثين عنه في هذه المرشدة. هذا سوف يعطيكِ فكرة أوضح عما تريدينه بالضبط.

2. بدء المحادثات

إذا كنتِ تشعرين بالأمان للقيام بذلك، فعليكِ القيام بالدردشة مع قدوتكِ. اسأليهم عما يعتقدن في أنه يصنع مرشدة جيدة، وإذا شعرن بأنه يمكن أن تكن إحداهن، وإذا كنَ يعتقدن أن هناك فوائد لوجود مرشدة. قومي بتدوين الردود حتى تتمكني من مقارنة أفكار الجميع واتخاذ قرار بشأن مع من تتفقين أكثر. ينبغي أن تساعدكِ آراء الجميع على تحديد من تشعرين بأنها يمكن أن تكون مرشدة عظيمة. قد لا يكون أي منهن على حق، ولكن شخصًا ما يعرفونه يمكن أن يكون مثاليًا! والآن، كيف يمكنكِ أن تسأليهن؟

3. استغلي الفرصة

إذا كان شخصًا تعرفينه، فاطلبي خمس دقائق من وقتها للدردشة. ثم كوني صادقة - قولي لها إنكِ تقدرين المساعدة والتوجيه في الحياة، وإنكِ بحاجة إلى معرفة ما إذا كان يمكنكِ الوثوق بها للاحتفاظ بأسراركِ وبدورها ستعطيكِ المشورة دون إصدار أحكام. تسعة وتسعون في المائة من الأفراد سيحترمن هذا ومستعدات لزيادة هذا الوقت. وإذا كان هذا الشخص قد تمت التوصية به عن طريق صديق، فيُرجى أن تطلبي من صديقكِ أن يقدمكِ إما عن طريق البريد الإلكتروني أو الهاتف أو شخصيًا. تذكري أنه إذا كنتِ تلتقين بشخص ما شخصيًا أن تأخذي شخصًا معك دائمًا وأن تخبري شخصًا بالغًا موثوقًا به بمكان وجودكِ وأن لديكِ ما يكفي من وقت البث على هاتفكِ للاتصال إذا كانت هناك مشكلة.

أليس من الرائع أن يكون لكِ الكثير من القدوات، الذين يمكن أن يكونوا مرشدين عظماء أيضًا؟ مرشدكِ الصحيح هناك في انتظاركِ!