كيف تكسبين المال وتقضين أوقاتاً ممتعة أيضاً!

هناك ثلاث طرق لتحويل موهبتك إلى طريقة لكسب مزيد من المال!

كيف تكسبين المال وتقضين أوقاتاً ممتعة أيضاً!

ألا تشعرين أن كل شيء في الحياة صار باهظاً جداً؟ ولكن لا تزال محفظتك خاوية؟ ما الذي يمكن للفتاة أن تفعله؟

هيا يا بنات، لنطلق العنان لملكاتنا الإبداعية. حتى لو لم يكن باستطاعتكن الحصول على وظيفة، فكّرن في كل الأشياء التي تجيدنها واستعددن لكسب المال!

فرصة لذيذة صنعتها ديكا

هل أنت نجمة متألقة في عالم المطبخ؟ هل يحضر أصدقاؤك دائماً حين يعلمون أنك أنت التي ستطهين الطعام؟ ابدئي ببيع أطباقك المعدة منزلياً أو وجباتك الخفيفة بالمدرسة.

ديكا فتاة تبلغ من العمر 13 عاماً وهي تساعد أمها في الطهي منذ نعومة أظافرها "حين أكون بحاجة إلى مزيد من المال، أصنع كعكاتنا التقليدية على البخار وأبيعها لصديقاتي بعد انتهاء اليوم الدراسي. أبيعها بسعر أقل من سعر المتجر الواقع بجوار المدرسة، وهي طازجة لذا يقبل عليها الناس."

تاوا تعطي دروساً

تاوا لا يزيد عمرها عن 16 عاماً، لكنها صارت معلمة بالفعل لأنها تعطي دروساً بعد انتهاء اليوم الدراسي لثلاث فتيات أصغر منها في العمر يسكنّ على مقربة من بيتها. بدأت تاوا بداية بسيطة، حيث كانت تقدم المساعدة مجاناً لأبناء الحي حين كانوا يطلبون منها العون، لكن بعض أولياء الأمور أعربوا عن سعادتهم حين لاحظوا أن بناتهم استطعن أن يتعلمن بسرعة لذا قررن أن يدفعوا لها أجراً نظير قيامها بمساعدة أبنائهم في واجباتهم المنزلية مرتين في الأسبوع. وتقول تاوا: "إن شاركت الآخرين كل ما تعلمته، فسيعود إليك الخير. أحصل على بعض المال لأنفقه على الأشياء التي أريدها، كما أني أشعر بفائدة ما أقوم به لأني أساعد شخصاً آخر ليتعلم أيضاً".

وديدا والأعمال الفنية

تبلغ وديدا من العمر 18 عاماً، إلا أنها بدأت تصميم الشعارات واللوحات للشركات في حيها حين كانت في الخامسة عشر من عمرها فقط. تروي وديدا :"إن كنت تميل إلى الفنون، ستجد من يقول لك إن عليك أن تركز أكثر على الأمور المادية. ترى، من يقوم بعمل كل الأعمال الفنية التي تحتاجها الشركات؟ إنها لا تظهر بفعل السحر مثلاً، بل هناك أشخاص يرسمونها!"

جاءت بداية وديدا حين قامت بعمل الرسوم والفنون باستخدام الكمبيوتر لأجل مشروع عمتها لعمل ضفائر الشعر. انبهرت العمة بموهبة وديدا فرشحتها لاثنتين من صديقاتها اللتين تمتلكان شركات تجارية. وسرعان ما أصبح لوديدا زبائن في سائر أنحاء البلدة، وهي تدرس حالياً تصميم الغرافيك في الكلية.

فما هي موهبتك أو مهارتك؟ فلربما ساعدتك على كسب المال يوماً ما.