احصلي على مستقبل مهني رائع!

سواء درست في الكلية أم لا، يمكنك أن تحققي النجاح.

احصلي على مستقبل مهني رائع!

هل تعلمين أن العديد من الأشخاص الناجحين في الحياة لم يكملوا تعليمهم العالي؟ أوبرا وينفري - مقدمة برنامج حواري شهيرة في أمريكا ومليارديرة عصامية، لم تكمل تعليمها الجامعي لاضطرارها لقبول عرض عمل؛ رغم أنها عادت لإكمال دراستها الجامعية في وقت لاحق من حياتها. وهناك الكثير من الأشخاص مثلها في الحياة. إذا لم تكوني ترغبين في الدراسة في الجامعة، أو لم يكن باستطاعتك الاستمرار في الدراسة، فإن هذا لا يعني أنك لن يمكنك الحصول على الوظيفة التي تحبينها! إليك كيف يمكنك البدء في العمل نحو بناء مستقبلك المهني الذي تحلمين به: 1) حددي ما تعشقينه قومي بعمل قائمة بالأشياء التي تستمتعين بعملها، ثم اختاري أكثر شيئين تحبينهما. ويمكنك البدء في تطوير المهارات المتعلقة بهذه الأشياء بكل بساطة من خلال التعلم من الآخرين والبحث والممارسة. ربما تكون الكتابة هي ما تعشقينه - تواصلي مع الكتاب الناجحين، واطلبي مساعدتهم في الأعمال، والأهم من ذلك، واصلي الكتابة بأقصى قدر ممكن لك.

2) قومي بالبحث ابحثي عن الوظائف المتعلقة بالأشياء التي تحبينها. يمكنك استخدام شبكة الإنترنت أو التوجه إلى المكتبة أو يمكنك سؤال من حولك. أثناء التواجد في أقرب مدينة أو بلدية منك، ابحثي فيها وسجلي أسماء الشركات / الأنشطة المتعلقة بهواياتك أو مهاراتك.

3) تواصلي مع أصحاب العمل جهزي السيرة الذاتية الخاصة بك واشرعي في إرسالها (أو قومي بتوصيلها بنفسك) إلى الشركات أو المنظمات التي تهتمين بالعمل فيها. تذكري تضمين خطاب مرفق يشرح السبب وراء رغبتك في العمل معهم. ويمكنك الاستفسار عن الوظائف أو حتى منح التدريب أو التعليم أو المساعدة في العمل. رغم أن تلك الأمور لن توفر لك الدخل في البداية، إلا أن المهارات التي تكسبينها منها تكون قيّمة للغاية.

4) قومي بإنشاء شركتك الخاصة بك من الذي قال أنك عليك العمل في شركة شخص آخر؟ إذا كانت لديك مهارة أو خدمة يكون الأشخاص على استعداد لدفع المقابل لها، حينها اشرعي في بناء مستقبلك المهني بشكل فوري. فمن أصحاب المدونات إلى صانعي السلال والشعراء وسائقي الشاحنات، فإن العالم مليء بالأشخاص الذين حوّلوا هواياتهم أو مهاراتهم أو مواهبهم الخاصة إلى شركات ناجحة، ويمكنك أنت فعل ذلك أيضًا!

5) لا تشعري بالإحباط تابعي حلمك، مهما حدث. إذا كان خيارك فيما يتعلق بالمستقبل المهني يتطلب الحصول على درجة جامعية، ولم يكن بإمكانك الذهاب إلى الجامعة في الوقت الحالي، فلا يعني ذلك أن هذه الوظيفة بعيدة المنال في المستقبل. فالكثير من الأشخاص يشرعون في العمل من أجل جني الأموال لتمويل دراستهم أو لتأمين الحصول على الدعم من العائلة أو المجتمع أو الحكومة في وقت لاحق في حياتهم.