علامات التمدد في سن المراهقة

شائعة جدًا. أمر طبيعي جدًا.

علامات التمدد في سن المراهقة

تُعد علامات التمدد جزءًا طبيعيًا من مرحلة البلوغ لدى معظم الفتيات والفتيان. فعندما تنمين أو تزيدين في الوزن بسرعة (كما هو الحال في مرحلة البلوغ)، قد تظهر حينئذ خطوط دقيقة على جسمِك. وهذا هو كل شيء عن علامات التمدد.

إذا كنتِ تلاحظين علامات التمدد على جسمِك، فأنت لست وحدِك التي يظهر بجسمها علامات التمدد. وتظهر علامات التمدد هذه لدى معظم الفتيات والنساء، وتكون عادةً في منطقة الثديين والفخذين والوركين والقدمين. كما تظهر أيضًا لدى العديد من النساء خلال فترة الحمل.

لاتستحق علامات التمدد هذا القدر من الانتباه الذي يعيره إليها بعض الأشخاص. فهي جزء طبيعي من النمو وهي شائعة لدى الكثير من الأشخاص. تذكري، ليس هناك شيء يُدعى الجسد المثالي وليس هناك جسمان متماثلان.

ينبعث الجمال الحقيقي من الداخل، لذا لا تتوتري أكثر من اللازم بسبب ما يحدث في الشكل الخارجي للجسم. فلكي تنمي، يجب أن يتغير جسمكِ ويتكيف من أجل ذلك. هل يمكنكِ تخيل أن تبلغي 30 عامًا من العمر ويظل جسمِك بحجم عُمر 10 أعوام؟ هذا مريب!

تُعد مرحلة البلوغ مغامرةً نواجه فيها جميعًا تحدياتنا الخاصة؛ لذا انظري إلى علامات التمدد لديكِ كعلامات نصر لكل معركة فزتِ بها ونجوتِ منها. لا تبدو سيئة بعد، أليس كذلك؟

تميل علامات التمدد إلى أن تصبح أقل وضوحًا مع تقدمِك في السن، ومع ذلك فهناك بعض الأشياء التي يمكنِك القيام بها لإدارتها أثناء اجتيازك مرحلة البلوغ.

  1. استخدمي كريمات الجسم الطبيعية مثل الكاكاو وزبدة الشيا الغنية بفيتامين إي، حيث تعمل هذه الأشياء على جعل بشرتِك أكثر مرونة وتقلل التوتر الناشئ عن النمو.
  2. اشربي كميات كبيرة من الماء وحافظي على بقاء بشرتِك رطبة. فسوف يجعل ذلك بشرتِك أقل عرضة للتمدد.
  3. قومي بممارسة التمارين بانتظام وتناولي الأطعمة الصحية، حيث يمكنك بهذه الطريقة التحكم في زيادة وزنك. كما أن التمدد المنتظم يجعل بشرتك أكثر نعومة ويقلل من ظهور علامات التمدد.

تذكري، حاولي ألا تجعلي مظهرك الخارجي يؤثر على شعورك الداخلي. فهناك ما هو أكثر أهمية من المظهر، لذا ركزي على الأشياء المهمة!