5 خرافات حول الحمل

الحقيقة الفعلية

5 خرافات حول الحمل

ربما قد سمعتِ بعض القصص حول كيفية الحمل أو كيفية التأكد من عدم وجود حمل ...

بصراحة، تُعد الطريقة الوحيدة المؤكدة لعدم الحمل هي عدم ممارسة الجنس. فعدم قيامك بممارسة الجنس يقيكِ أيضًا من الإصابة المحتملة بالعدوى المنقولة جنسيًا.

تتكون الأجنة عندما يتحد حيوان منوي من رجل (أو فتى) مع بويضة من امرأة (أو فتاة). عندما يمارس الزوجان الجنس، تنتقل الحيوانات المنوية من جسمه إلى جسمها. يوجد لدى معظم النساء والفتيات مكان خاص في أجسامهن يسمى الرحم. يدخل الحيوان المنوي إلى الرحم، وفي حال وجود بويضة في الرحم حينئذ، يتكون الجنين. الآن بعد أن عرفتِ المعلومات الأساسية، إليك أكاذيب حول الحمل لا ينبغي عليكِ أن تصديقها أبدًا.

1. لا يمكن للفتاة أن تحمل في أول مرة تمارس خلالها الجنس

يمكن حدوث الحمل طالما أن الدورة الشهرية للفتاة قد بدأت. ولا يهم حينئذ ما إذا كانت تلك هي المرة الأولى أو الخمسين

2. لا يمكن للفتاة أن تحمل أثناء دورتها الشهرية

يمكن للحيوان المنوي أن يعيش داخل جسم الفتاة لمدة تصل إلى 5 أيام. فإذا مارست الفتاة الجنس قرب نهاية دورتها الشهرية، يمكنها أن تحمل حينئذ.

3. إذا اغتسلت الفتاة على الفور بعد ممارس الجنس فلن تحمل حينئذ

ينتقل الحيوان المنوي سابحًا إلى داخل جسم الفتاة، ولا يُخرجه أي مقدار شطف.

4. إذا قفزت الفتاة على الفور بعد ممارسة الجنس فلن تحمل حينئذ

بمجرد أن تنتقل الحيوانات المنوية إلى داخل جسم الفتاة، فإن القفز لا يُجدي في إخراجها.

5. أنت لا زلتِ صغيرة على الحمل

عندما تبدأ الفتاة في الحيض، فإنها تصبح قادرة على الحمل؛ ولا يهُم حينئذ كم تبلغ من العمر.

إذا كان لديكِ المزيد من الأسئلة أو المخاوف حول الحمل، تحدثي إلى أحد الأشخاص في إحدى العيادات الصحية، حيث يمكن لهذا الشخص مناقشة خيارات تحديد النسل معكِ.

يحتاج قرار ممارسة الجنس إلى التفكير فيه بعناية. تجنبي التعرض للضغوط أو التسرع في اتخاذ قرار قد تندمين عليه.