3 حقائق كل فتاة بحاجة إلى معرفتها ...

ليس هناك دورة شهرية "طبيعية"!

3 حقائق كل فتاة بحاجة إلى معرفتها ...

بدءًا من اختيار منتجات الدورة الشهرية الصحيحة إلى إدارة تقلباتك المزاجية - يمكن أن يبدأ الشعور بالدورة الشهرية وكأنها لدغة بعوضة! ومع ذلك فلا يجب أن تكون كذلك. إليكِ بعض الحقائق حول دورتك الشهرية لمساعدتك في إدارتها:

1. عليكِ معرفة ما يحدث في جسمِك.

كلما عرفتِ أكثر حول ما هو متوقع في المراحل المختلفة من الدورة الشهرية، تصبح إدارتها أسهل. فخلال المرحلة المبكرة من الدورة الشهرية، تخلق الهرمونات بويضات داخل المبيضين. وفي المرحلة التالية، يُطلق المبيضان هذه البويضات. وفي هذه الأثناء، تساعد هرموناتك على بناء بطانة رحمك، بحيث إذا تم تخصيب البويضات (عن طريق الحيوانات المنوية الذكرية)، تصبح بطانة الرحم هذه جاهزة للتحضير للحمل. فإذا لم يتم تخصيب البويضات، يتم تحرير هذه البطانة من خلال المهبل في شكل سائل يشتمل على دم (دورتك الشهرية). هذا كل شيء - إنه شيء مخيف أو غريب، ولكن الأمر فقط هو أن جسمك المذهل يواصل القيام بأشياء مذهلة!

2. النزف - ما هو الطبيعي؟

في حين قد يبدو أن هناك بعض الفوضى في ملابسك الداخلية، فأنتِ لا تنزفين في الواقع بقدر ما يبدو. فأنتِ تنزفين فقط ما متوسطه 2-4 ملاعق كبيرة من الدم خلال فترة دورتك الشهرية بأكملها. وتكون البقية مخاطاً وأنسجة. إذا انتابكِ القلق بأنكِ تفقدين الكثير من الدم، تواصلي مع طبيبِك حينئذ.

تكون دورتك الشهرية في السنوات القليلة الأولى غير منتظمة بعض الشيء. وستلاحظين في بعض الأشهر دم أكثر بينما ستلاحظين في أشهر أخرى دم أقل.

3. تقلبات المزاج لا إرادية.

هل تشعرين بالضعف أو الانتفاخ أو الغضب بدرجة كبيرة فقط قبل دورتِك الشهرية؟ يُطلق مسمى "متلازمة ما قبل الحيض" (PMS) على التغيرات العاطفية والبدنية التي تحدث لجسمك قبل الدورة الشهرية. وتؤدي الهرمونات والتغيرات الكيميائية الأخرى في دماغك إلى حدوث هذه الأعراض، لذا كوني ودودة للغاية تجاه نفسك خلال هذا الوقت.

ويكون الأهم من ذلك كله - إدارة مراحل دورتك الشهرية؛ فلا توجد دورتان شهريتان متشابهتان. ويتعين عليك القيام بما هو أكثر راحة وتغذية لجسمك وعقلك. اعتني بنفسك حينما يكون جسمك مشغولاً بالقيام بأشياء رائعة!