تحدثي. واحصلي على ما تريدين.

لقد شكلنا فريق كرة قدم للفتيات

تحدثي. واحصلي على ما تريدين.

مرحبًا فتاة Springsters،

اسمي ناوبي وأنا طالبة بمدرسة مختلطة للفتيات والفتيان. منذ أن كنت صغيرة وأنا أحب لعب كرة القدم مع أشقائي. لكن عندما بدأت دراستي الثانوية، أثناء حصص التربية الرياضية، كان الأولاد يخرجون للعب كرة القدم وكان على الفتيات البقاء في الداخل والقراءة. وعندما سألت معلمتي عن سبب عدم قدرة الفتيات على لعب كرة القدم أيضًا، قالت إنها "صعبة جدًا" على الفتيات وأننا لن نستمتع بها.

تخيلي ذلك! ولكن الفتيات قويات أيضًا، ويمكننا أن نفعل أي شيء يفعله الفتيان. ومن ثم، لا يتعين علينا دائمًا البقاء في الداخل والقيام بالأنشطة الهادئة. ويُعد من المهم أيضًا بالنسبة لنا ممارسة الأنشطة وتجربة أشياء جديدة.

وبعد الخروج من المدرسة، تحدثت إلى فتاتين عن مشاعري حيال هذا الأمر وكانتا تفكران في نفس الأشياء أيضًا! فنحن نؤمن بأن الفتيات يتمتعن بنفس الحقوق التي يتمتع بها الفتيان، وكل ما نحتاج إلى القيام به هو الاتحاد معًا ورفع أصواتنا واتخاذ موقف. فكثرة العدد تخلق قوة!

تجميع اللاعبين

كنا نحتاج إلى طريقة لجعل أصواتنا مسموعة، لذلك قمنا أولاً بتجميع الأشخاص من أجل التأكد من أننا جميعًا نضع نفس الهدف نصب أعيننا. وذلك لأنه من المهم أن نظهر كجبهة موحدة عند الحاجة إلى التأثير على قرار. وبعد ذلك ذهبنا إلى الملعب للعب مباراة كرة قدم ودية. واستمتعنا بالكثير من المرح حينئذ!

تداول الكرة

انتشرت الأخبار في اليوم التالي حول أنشطتنا وكانت أخبارًا جيدة. وبمرور الأسابيع، جاءت المزيد والمزيد من الفتيات للانضمام إلينا بعد المدرسة. لذا، يجب عليكِ اتخاذ إجراءٍ لإظهار أنك جادة في تحقيق أهدافِك. فهم يقولون أن الأفعال تتحدث بصوت أعلى من الكلمات. ومن ثم، فبأفعالنا أرسلنا رسالة قوية مفادها أنه بإمكان الفتيات ممارسة الرياضة أيضًا. ويمكن للناس أن يروا ذلك بشكل فعلي.

إحراز هدفنا

لقد رفعنا أصواتنا. واتخذنا إجراءً لإظهار اهتمامنا. والآن حان الوقت لتقديم طلبنا. ومن ثم، قررنا كتابة خطابات إلى مدير المدرسة نخبره فيها عن أهمية كرة القدم والرياضة بالنسبة لنا. قمت بنفسي أنا وفتاتان أُخرتان بتسليم الخطابات إليه وسألناه عما إذا كان بإمكاننا أن نجعل فريقنا بعد المدرسة فريقًا رسميًا. وطلبنا مدربًا مناسبًا بالإضافة إلى تلقي الدروس الرياضية مثلنا مثل الأولاد. خمني ماذا حدث؟ قال نعم! فقد رأى شغفنا وتوحدنا وأُعجِب كثيرًا بنا.

لقد ربحنا الآن الكثير من المنافسات لمدرستنا. وأثبتنا لأنفسنا أنه عندما نتجمع، نحن الفتيات، ونتخذ إجراءً ونفصح عن آرائنا، يصبح بإمكاننا التأثير على القرارات التي يتم اتخاذها بشأننا.

Share your thoughts

Log in to comment