لم أعرف أبدًا أن باستطاعتي فعل ذلك...

لقد صممت موقعًا على الإنترنت للتجار في قريتي

لم أعرف أبدًا أن باستطاعتي فعل ذلك...

اسمي كيشي، وأنا من قرية صيد صغيرة في جنوب نيجيريا. خلال سنوات نشأتي، لطالما اعتقدت أنه لا يوجد هناك شيء لفعله في قريتي. ودائمًا ما حلمت بالهروب إلى مكان آخر. مكان آخر توجد به فرص أكثر أستطيع انتهازها... مكان آخر يمكن أن تكون حياتي فيه أفضل وأستطيع إحداث فرق.

وفي يومٍ ما، أجرت جمعية خيرية تركز على مساعدة الفتيات على تعلم مهارات جديدة مسابقة في منطقتي. وسيتم تسجيل الفائز في دورة مهنية لتعلم كيفية تصميم مواقع الإنترنت والترميز. أليس هذا أمرًا رائعًا!؟ كنت أعتقد أن عدم الذهاب إلى المدرسة سيقيدني لكنه كان العكس تمامًا. حيث تعلمكِ الدورات المهنية كل شيء من البداية. كان عليَّ الفوز في هذه المسابقة!

كان التحدي هو ابتكار فكرة لمساعدة المجتمع على النهوض. وستربح أكثر فكرة تتسم بالإبداع! شعرت لوهلة أنني عالقة حيث إني لطالما اعتقدت أنه لا يوجد أمل في قريتي، لكن التحدي غيَّر طريقة تفكيري والطريقة التي كنت أنظر بها إلى الأشياء. بدأت بالخروج والتحدث إلى الأشخاص حول مشكلاتهم. طلبت من أمي مرافقتي من أجل مزيد من الأمان لأنني سأتحدث إلى أشخاص لم أكن أعرفهم.

وبعد الانتهاء من جميع مقابلاتي بدأت في ملاحظة مشكلة شائعة. كان هناك الكم الكافي من الموهبة في قريتي، لكن لم يكن لدى الأشخاص في جميع أنحاء نيجيريا أي عِلم. نحن ننتج الكثير من السلع، بدايةً من الطعام والملابس حتى السلال الخشبية، لكن لم يكن هناك أحد لشرائها. وجدتها! إذا استطعت تصميم موقع على شبكة الإنترنت للتجار من شأنه إعطائهم منصة، سيكون باستطاعتهم بيع بضائعهم والحصول على المال لقريتنا. قدمتُ فكرتي إلى الجمعية الخيرية وربحت! كنتُ حقًّا سعيدة وأشعر بالفخر.

إنه من المضحك أنني لم أكن في حاجة إلى الهروب إلى مكان آخر. واستطعت تحقيق أحلامي في قريتي. في بعض الأحيان تحتاجين إلى مغادرة منزلكِ لتحقيق أحلامك، لكن إن لم يكن باستطاعتكِ المغادرة، لا تقللي من شأن الفرص التي لديكِ أينما كنتِ!

وأيضًا، لا تقللي من مدى قوة حلمكِ. اعتقدت في البداية أنني أصمم موقعًا للتجار فقط لكن أصبح الأمر أكبر من ذلك. بعد انتهاء الدورة المهنية بدأت في تعليم الفتيات الأخريات عن مواقع الإنترنت والترميز. وتم استخدام المال الفائض من التجار في بناء مستشفى جديد للقرية. كل هذه الأشياء العظيمة التي تم تحقيقها، نتيجة لحلم فتاة واحدة فقط.

لذا، يا فتيات Springster، آمنَّ بأنفسكن، وآمنَّ بأحلامكن، وبكل شيء يُمكن تحقيقه!

Share your thoughts

Log in to comment