لقد أرسلت صورًا إلى فتى

أتمنى لو أنني لم أفعل

لقد أرسلت صورًا إلى فتى

لقد كنت أنا وبيتر أصدقاء دائمًا. كنا نتحدث كل ليلة على الهاتف، وأحيانًا كان يستغرق الحديث ساعات. منذ بضعة أسابيع، طلب مني أن أرسل إليه صورة عارية. ضحكت في البداية وأخبرته، "لن أرسل أبدًا!" بدأ بإرسال الكثير من رسائل التسول لإرسال صورة واحدة. تجاهلت تلك الرسائل، على أمل أن يشعر بالملل من ذلك.

وبعد ذلك، في طريق عودتي من المدرسة في أحد الأيام، طلب من أدخل معه في سباق ركض. وقال لي إذا خسرت، فإنه ينبي عليّ أن أُرسل إليه صورة عارية. لم أخسر من قبل، لذا وافقت على ذلك. ولكن، بطريقة ما، خسرت.

أرسلت إليه صورة وأنا أرتدي صدريتي لإنهاء هذا الأمر. وبعد ذلك توسل إلي لأرسل إليه صورة بدون ارتدائي حمالة الصدر - قائلا أنني مدينة له بها. استسلمت وأرسلت إليه صورة عارية الصدر.

ندمت بعدها على الفور. طلبت منه حذفها، لكنه قال لا. كنت مرتبكة جدًا، واعتقدت أنه كان صديقي.

بدأت والدتي تلاحظ أنني أصبحت هادئة وحزينة. كنت أخشى أن أتحدث إليها بشأن هذا الأمر لأنني لا أريدها أن تغضب.

عرفت من الدردشات التي أجريناها معًا أنها تريدني أن أذهب إليها إذا كنت في خطر أو إذا كان هناك شخص ما قد قام بإيذائي. لذلك قررت أن أثق بها، وحتى لو أصابها الإحباط قليلاً، فقد كانت شخصًا يمكنه مساعدتي.

سألتها عما إذا كان بإمكاني التحدث إليها حول شيء خاص. سألتها أيضًا عما إذا كانت ستعاملني بلطف، لأنني كنت أعرف أنني ارتكبت خطأً. وافقت. عندما أخبرتها بما حدث، شعرت بالصدمة وخيبة أمل كبيرة، ولكن كما وعدتني، فقد ظلت هادئة وتمكنا من إجراء محادثة إيجابية.

قالت لي، عندما تصل الفتيات إلى مرحلة البلوغ يحصلن على الكثير من الاهتمام غير المطلوب من الفتيان. حتى أولئك الذين نعتقد أنهم أصدقاؤنا قد يضغطون علينا للانخراط في مواقف جنسية لا نشعر بالراحة تجاهها. وأخبرتني أن التحدث إلى أشخاص أثق بهم ممن يستطيعون مساعدتي وإعطائي النصيحة هو أفضل شيء أفعله إذا شعرت بالضغط. تناولنا معًا أفكار حول كيفية التغلب على الموقف. وكانت داعمة للغاية.

قررنا التحدث إلى بيتر سويًا، وعلمتني كيف أُعبر عما ينتابني من مشاعر الارتباك والانزعاج لبيتر. ساعد ذلك بيتر حقًا على فهم أن تصرفاته آلمتني وكان سعيدًا لحذف الصورة. أتمنى لو أنني تحدثت إلى والدتي في وقت أقرب - لا توجد مشكلة لا يمكن حلها!

سواء كنتِ أمًا أو أختًا أو صديقةً أو جارةً - فابحثي عن الشخص الذي يمكنك اللجوء إليه عندما تتعرضين لضغط.

Share your thoughts

Log in to comment