رسالة حب لنفسي

لأنكِ تستحقين ذلك!

رسالة حب لنفسي

تكافح العديد من أجل الثقة واحترام الذات. وهكذا تعلمت كلٍ من أونيلي (14 عامًا) وكانيلو (14 عامًا) أن يحببن أنفسهن. وهذه هي رسائل الحب التي كتبنَها إلى أنفسهن.

عزيزتي أونيلي،

لقد تحسنتِ كثيرًا منذ كنتِ تعتقدين بأنكِ قبيحة وحمقاء. فقد أصبحتِ تدركين الآن أنكِ مثل كل فتاة في العالم، أنتِ مميزة، والاحتفال بشخصيتكِ يجعل منكِ شخصًا جميلًا في الظاهر والباطن. لقد قبلتِ حقيقة أنكِ انطوائية تفضلين قضاء مساء السبت في القيام بواجباتك المنزلية بدلًا من الذهاب إلى الحفلة. وعلى الرغم من أنكِ خجولة، فقد تعلمتِ الإعراب عن رأيك وأصبح يُسمع له.

لم تعودي تسمحين لانطوائيتكِ بأن تحرمكِ من أن يُسمع لآرائك، مثلما تحدَّيْتِ نفسكِ وبدأتِ تشاركين في الصف عندما تعرفين الإجابة أو إذا كان هناك شيء لا تفهمينه على أكمل وجه.

أنتِ واثقة من نفسكِ وتطلقين لأحلامكِ العنان، مثل رغبتكِ في إنشاء منظمة لمساعدة الفتيات على بناء ثقتهن واحترامهن لأنفسهن. وهذا سيساعدنا نحن الفتيات على مواجهة العالم بشجاعة وحزم.

رسالة حب لنفسي

عزيزتي كانيلو،

لقد كنتِ دائمًا شخصًا يثق بنفسه. لم تقللي أبدًا من شأن نفسكِ، ولم تعيري اهتمامكِ إلى ما يقوله الناس عنكِ. وإنني حقًّا فخورةً بكِ لعملكِ الجاد على تحقيق أحلامكِ. وبعد قضاء ليالٍ عديدة في الدراسة بجد، أصبحتِ الآن طالبة تدرسين الفن المسرحي في المدرسة الوطنية للفنون. أنتِ الآن على بعد خطوة من أن تصبحي ممثلة. إذا واصلتِ العمل الجاد، والقيام بكل واجباتكِ المدرسية، وممارسة دراستكِ والتركيز فيها، فسيعرف العالم الكثير عنكِ. استمري في بذل الجهد. ستحين لحظة نجاحكِ.

لمَ لا تنضمين إلى الملايين من الفتيات اللاتي يتخذن قرارًا بحب الذات وتكتبين رسالة إلى نفسكِ؟ يمكنكِ فعلها!

Share your thoughts

Log in to comment